HealthDay News : 20-Mar-2017

أفاد باحثون بأن علاجاتٍ جديدة جرى طرحها في الأسواق منذ بضعة سنوات قد نجحت في القضاء على فيروس التهاب الكبد سي عند معظم المرضى الذين تناولوها، مما يعزز الآمال بأن المرض قد يُقضى عليه نهائياً في الولايات المتحدة الأمريكية.

تقول المعدة الرئيسية للدراسة الدكتورة أولواسيون فالاد – نوليا، الأستاذة المساعدة بكلية الطب بجامعة جون هوبكنز الأمريكية: “لقد أثبتت هذه الأدوية فعالية حقيقية عند معظم مرضى التهاب الكبد سي”.

وبحسب الدكتورة نوليا فإن ما نسبته 95 في المائة من المرضى الذين تناولوا الأدوية قد شُفوا نهائياً من المرض، بمعنى أنه لم يعد هناك وجود لفيروس التهاب سي في مجرى الدم لديهم.

وتُضيف نوليا: “والخبر السار الآخر أن هذه الأدوية آمنة جداً، وإن الآثار الجانبية لها محدودة جداً، ولا يستغرق العلاج بها أكثر من 12 أسبوعاً. إنها أدويةٌ ثوريةٌ بكل معنى الكلمة”.

يُذكر بأن الأدوية المذكورة قد جرى طرحها في الأسواق منذ بضعة سنين.

قام الباحثون بمراجعة بيانات 42 دراسة سريرية اشتملت على بالغين مصابين بشكل مزمن من التهاب الكبد سي، وجرى علاجهم بمشاركات دوائية مكونة من دواءين أو أكثر من الأدوية الخالية من الإنترفيرون.

وجد الباحثون بأن ستة من البرامج العلاجية قد ساعدت على علاج المرضى بنسبة 95 في المائة، إلا أنها لم تحقق نفس الفعالية عند المرضى الذين يعانون من أمراض كلوية مزمنة، حيث بقيت نسبة الشفاء لديهم حوالي 90 في المائة. كما إن هؤلاء المرضى كانوا أقل تحملاً للأدوية.

وفي معرض التعليق على نتائج الدراسة، تقول الدكتورة جاي هوفنيجل مديرة البرامج في المعهد الأمريكي الوطني لأمراض السكري: “على الرغم من معدلات الشفاء العالية إلا أنه لا تزال هناك حالات لم تتعافى بعد تناول هذه الأدوية، ما يعني أن آلاف المرضى سوف يبقون مصابين ويحملون المرض وقادرين على نقل العدوى به. كما إنه لا تتوفر دراسات حول الآثار بعيدة المدى للأدوية وما إذا كان المرضى سوف يعانون من اختلاطات مستقبلية أم لا”.

وتُضيف هوفنيجل: “من الضروري أن يُدرك الناس بأن علاجات التهاب الكبد سي قد تطورت بدرجة كبيرة ولا يبدو أنها ستتحسن أكثر في المدى المنظور”.

وبحسب الباحثين، فإن التهاب الكبد سي يُصيب حوالي 5 ملايين شخص في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها. ويمكن أن يُصاب المريض بشكل مزمن من التهاب الكبد سي وقد يؤدي في النهاية إلى فشل الكبد، ولكن غالباً ما يبقى المرض هاجعاً في الجسم سنوات طويلة قبل ذلك.

جرى نشر نتائج الدراسة في العشرين من شهر مارس الحالي في مجلة حوليات الطب الباطني Annals of Internal Medicine.

هيلث داي نيوز، كارين بالاريتو

SOURCES: Oluwaseun Falade-Nwulia, M.B.B.S., assistant professor of medicine, Johns Hopkins University School of Medicine, Baltimore; Tom Nealon, chairman and CEO, American Liver Foundation, New York City; Statement from Jay Hoofnagle, M.D., and Averell Sherker, M.D., program directors, National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases, National Institutes of Health, Bethesda, Md.; March 20, 2017, Annals of Internal Medicine, online

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=720823

By Karen Pallarito
HealthDay Reporter

اقرأ ايضا: