أكد مسئولون في منظمة الصحة العالمية ان استخدام المضاد الحيوى الخاص بعلاج “خراج المعدة” لعلاج البكتيريا التى تعيش فى معدة الإنسان، يعد المسئول الأول عن العديد من الأمراض الوراثية، حيث باتت هذه البكتيريا لديها قدرة فائقة على مقاومة المضادات مما جعل الأطباء يلجأون الى استخدام أربعة مضادات حيوية للتغلب عليها.

كما حذر الأطباء من كثرة استخدام المضادات الخاصة بالتهاب الأذن والتهاب القصبة الهوائية لدى الأطفال والاختناق اللوزى والتهاب الجيوب الأنفية لدى البالغين كذلك التهابات الجهاز البولي والمعدة والأمعاء، حيث أنه قد يعرض الإنسان إلى مشاكل صحية خطيرة.

اقرأ ايضا: