Amazon Go

من المرجح أن تكون قد سمعت عن خطط شركة أمازون لإحداث ثورة في تسوق البقالة مع مشروع Amazon Go. فبالنسبة الذين لم يسمعوا عن هذا المشروع من قبل، فهو بالأساس مشروع يهدف إلى إجراء تغييرات مهمة على تجربة شراء البقالة من خلال سلسلة متاجر ستحمل العلامة التجارية Amazon Go. وعليه سيكون بمقدور المتسوقين في متاجر Amazon Go أخذ الأشياء التي يرغبون فيها، والخروج من المحل، على أن يتم تلقائيا خصم ثمن المشتريات المأخوذة من قبل العميل من حساب أمازون الخاص به.

وتجدر الإشارة إلى أن متاجر Amazon Echo تعتمد على مستشعرات ورؤية حاسوبية لإبقاء العين على الأشياء التي يقتنيها العملاء من المتجر. وتبدأ تجربة التسوق بواسطة إجراء مسح على تطبيق الهاتف بمجرد دخول العميل إلى متجر. Amazon Go بحكم أن المستشعرات عند الباب قادرة على التعرف على السلع الموجودة في عربة العميل بمجرد مغادرته المتجر، وتلقائيا يتم اقتطاع ثمن المشتريات من حساب أمازون الخاص به عند خروج هواتفهم الذكية من الباب.

وبطبيعة الحال، يعتبر هذا المشروع مشروعا رائعا وواعدًا في نفس الوقت، ولكن للآسف صدر اليوم تقرير حديث عن صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية جاء فيه: أن شركة أمازون تعاني من بعض المشاكل مع المشروع على إثرها قررت تأجيل إطلاق هذا المشروع إلى أجل غير مسمى. وقد كانت الشركة تهدف على ما يبدو لفتح أول متجر Amazon Go بحلول نهاية الشهر الجاري، قبل أن يتضح أن النظام لا يعمل على النحو الجيد في الوقت الراهن، عندما تبين للشركة عدم قدرة النظام للتعامل مع أكثر من 20 عميل في آن واحد، مما سيكون عليه من الصعب متابعة العملاء داخل المتجر، و معرضا للانهيار، لذلك يصعب تحديد موعد فتح شركة أمازون أمازون لمتاجر Amazon Go بعد هذه النكسة.

وجدير بالذكر أنه المهم أن نرى شركة أمازون تحاول اقتحام العالم الواقعي على الرغم من توسيعها لعملياتها في الآونة الأخيرة لتشمل المكتبات، والتخطيط حسب ما ورد إلينا لفتح متجر للأثاث بالواقع الافتراضي.

اقرأ ايضا: