Advertisement

تصلب الشرايينتصلب الشرايين يحدث نتيجة لوجود رواسب من الدهون في جدران الأوعية الدموية مما يؤدي لحدوث ضيق بها، وعندما يحدث تصلب في الشرايين تزداد فرص الإصابة بأمراض الشرايين التاجية و أمراض الذبحة الصدرية، كما يمكن لتصلب الشرايين أيضاً أن يصيب باقي الأوعية الدموية الموجودة في الجسم، وقد يؤدي للإصابة بمرض الأوعية الدموية الطرفية، ويمكن أن يتطور الأمر إلى حدوث الغرغرينا.

  أسباب حدوث تصلب الشرايين

  • التقدم في السن حيث تزداد فرص الإصابة بعد سن الـ 50 .
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب.
  • الإجهاد لفترات طويلة.
  • التدخين.
  • ارتفاع كثافة الكوليسترول منخفض الكثافة ( الكوليسترول السىء )، و انخفاض كثافة الكوليسترول عالي الكثافة ( الكوليسترول الجيد ).
  • ارتفاع ضغط الدم، والسمنة ومرض السكري.

اقرأ أيضاً : أهمية الفحص الدوري للوقاية من مرض السكري

كيف يؤدي السكري لحدوث تصلب الشرايين ؟

البطانة الداخلية للأوعية الدموية تحتوي على مادة أوكسيد النيتروز التي تعمل على استرخاء العضلات ومنع التصاق الأوعية الدموية وعند الإصابة بمرض السكري تتعطل الآلية السابقة ويحدث ارتفاع نسبة السكر في الدم وارتفاع نسبة الأحماض الدهنية أيضاً ويؤدي لزيادة اللزوجة داخل جدران الأوعية الدموية فيبدأ تصلب جدران الأوعية الدموية في الظهور.

ويلعب هرمون الأنسولين دوراً هاماً في إفراز أوكسيد النيتروز فعند الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني تحدث مقاومة من الجسم لإفراز أوكسيد النيتروز فتتعطل آلية العمل، ويبدأ التصلب في الظهور.

اقرأ أيضاً : كيف أحمي نفسي من مرض السكري ؟

كما أن تأثير ارتفاع نسبة السكري في الدم ومقاومة الجسم للأنسولين ليس فقط  إفراز أوكسيد النيتروز، ولكن يحدث أيضاً زيادة في إفراز المواد القابضة للأوعية الدموية، كما يؤثر أيضاً ارتفاع نسبة السكر في الدم على الصفائح الدموية و عوامل التجلط مما يزيد من حدوث تصلب الشرايين، فعندما يحدث التصلب يصيب جميع الأوعية الدموية، و من أهمها الأوعية الدموية المغذية للقلب و يؤدي للإصابة بأمراض الشرايين التاجية ويحدث غالباً مع مرضى السكري و يصيب أيضاً الأوعية الدموية الطرفية المغذية للعين والقدمين و يتطور الأمر في النهاية للإصابة بالغرغرينا.

اقرأ أيضاً : الغرغرينا .. ماهى أسبابها وكيفية العلاج منها ؟

ما هو علاج تصلب الشرايين ؟

  • السيطرة على مستويات السكر في الدم ثابتة.
  • أدوية علاج الكوليسترول حيث تعمل على خفض نسبة الكوليسترول السىء، و يوصي الأطباء بخفض النسبة إلى أقل من 100 ملليجرام / ديسيليتر .
  • السيطرة على ضغط الدم .
  • الأدوية التي تزيد من سيولة الدم مثل الأسبرين.
  • حاصرات بيتا تعمل على خفض معدل ضربات القلب، وتعمل أيضاً على خفض ارتفاع ضغط الدم كما أنها أيضاً تقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية.
  • الإنزيم المثبط للأنجيوستين يعمل على خفض ارتفاع ضغط الدم، و يعمل أيضاً على إبطاء تطور تصلب الشرايين.
  • حاصرات الكالسيوم تعمل على خفض ضغط الدم الناتج عن حدوث التصلب.
  • في بعض الحالات المتأخرة يلجأ الطبيب المعالج لإجراء بعض العمليات الجراحية مثل قسطرة القلب و تركيب الدعامة القلبية.

هناك بعض النصائح التي تعمل على تقليل التصلب بجانب العلاج الدوائي و تشمل على : الاهتمام بتناول الطعام الصحي الذي يحتوي على نسبة قليلة من الدهون والاهتمام بممارسة الرياضة.

ويجب أن نضع في الاعتبار تغيير نمط الحياة للقضاء على مشكلة تصلب الشرايين، فالعلاج الدوائي فقط لن يؤدي لعلاج تصلب الشرايين و يجب الاهتمام بالإقلاع عن التدخين وتناول الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة والاهتمام بالحصول على وزن مثالي.

اقرأ أيضاً :

اقرأ ايضا: