Advertisement

وضعيات نوم الزوجينعلاقة الزواج مقدسة ومهمة، والحفاظ على الحب بين الزوجين من الأشياء المهمة لاستمرار الحياة، وقد تستغرب عزيزي القارئ إن عرفت أن وضعيات نوم الزوجين لها معاني ودلالات على العلاقة بينكما وتعبر عن نوع الحب والمشاعر وفقا للغة الجسد في علم النفس، لذلك تابع معنا المقال التالي عزيزي القارئ لتعرف معاني وضعيات نوم الزوجين المختلفة.

معاني وضعيات نوم الزوجين

تختلف وضعيات نوم الزوجين باختلاف المشاعر والعلاقة بين الزوجين، تعرفوا على قوة العلاقة بينكما وماذا تكشف وضعيات نومكما كالآتي :

وضعية شهر العسل

وضعيات نوم الزوجين

تعبر هذه الوضعية من النوم بين الأزواج عن الحب بينهما، ويكون ذلك ظاهرا بشدة في بداية الحياة الزوجية، ولذلك سميت بوضعية شهر العسل، ولا يعني ذلك أن هذه الوضعية تكون في شهر العسل فقط، بل يمكن أن تستمر طالما الحب والمودة مستمرين بين الزوجين.

اقرأ أيضا: كيف تدوم مشاعر شهر العسل مدى الحياة؟

وضعية تأمل النجوم

وضعيات نوم الزوجين

هذه الوضعية تظهر مدى اعتماد المرأة على زوجها وشعورها بالاطمئنان معه، فهي تستلقي على ظهرها مسندة رأسها على كتفه، وتؤكد هذه الوضعية على العلاقة القوية بين الزوجين كما يوضح علماء النفس، إلا أنها تعتبر وضعية غير مريحة أيضا ومن الصعب الاستمرار فيها للصباح.

وضعية الحوار أو وضعية المخدة

وضعيات نوم الزوجين

يتمتع الأزواج الذين ينامون بهذه الوضعية بقدرتهم على التواصل والحوار، إلا أنه قد تدل هذه الوضعية أيضا على حاجة الزوجين للتقرب أكثر من بعضهما واحتياجهم مزيد من الوقت للتعود على الآخر.

اقرأ أيضا: لغة الحوار الأمثل بين الزوجين لحياة زوجية سعيدة

وضعية الاحترام للاختلاف

وضعيات نوم الزوجين

وتعرف أيضا بوضعية احترام المواقف المختلفة، وفي هذه الوضعية يترك كل من الزوجين الحرية للآخر ويحترم مساحته الخاصة مع الحرص أيضا على التلامس من خلال الظهر مما يدل على وجود المودة بينهم.

وضعية الحرية

وضعيات نوم الزوجين

تظهر هذه الوضعية مدى استقلال الزوجين بشكل كبير، وأحيانا قد تعبر عن وجود خلاف بين الزوجين أو مدى الحاجة إلى مزيد من المساحة الخاصة بينهم.

اقرأ أيضا : مراحل الزواج السبعة التي يمر بها الزواج ومميزات كل مرحلة

وضعية ملك الفراش

وضعيات نوم الزوجين

يرى علماء النفس أن هذه الوضعية تعبر عن أنانية كل من الزوجين ورغبة كل منهما في فرض مساحته وسيطرته، وينام فيها الزوجين بكامل حريتهم وبشكل منتشر وعشوائي في الفراش.

وضعية الملاعق

وضعيات نوم الزوجين

تعبر هذه الوضعية عن مدى الحب بين الزوجين، وتعبر أيضا عن سيطرة الزوج ولكن بحب وود وتظهر الزوجة وكأنها في حاجة لحماية زوجها.

اقرأ أيضا: نصائح للأزواج الذين يشكون من عدم الاحتواء

وضعية الملاعق الواسعة

وضعيات نوم الزوجين

يرى علماء النفس أنها من أكثر وضعيات النوم تعقيدا، وتعبر هذه الوضعية عن الشعور بالراحة أكثر بين الزوجين، أو قد تعبر أيضا عن افتقاد الحب من قبل أحد الزوجين وتكون حسب الوضعية، فمن يعطي ظهره للآخر قد يعبر ذلك عن افتقاده للشعور بالحب، وأحيانا العكس قد تعبر هذه الوضعية عن رغبة الزوجة في الشعور أكثر باهتمام الزوج والعكس صحيح.

اقرأ أيضا : نصائح للتعامل مع الزوج البارد

وضعية الساق المتعانقة

وضعيات نوم الزوجين

تكون هذه الوضعية بدون اتصال جسدي بين الزوجين لكن تشمل تعانق الساقين بينهما، ويرى علماء النفس أن هذه الوضعية تعبر عن ود وانسجام بين الزوجين وإعطاء الثقة بينهم مع وجود الحب.

نصائح لتقوية العلاقة بين الزوجين

التعامل كأصدقاء

الاحترام المتبادل والود يساهم كثيرا في العلاقة بينكما، التشارك في الحكايات والأسرار على مدار اليوم أيضا يقوم بتقوية العلاقة ويجعل الشعور بالطرف الآخر كما لو كان صديق له يأتمنه على أسراره.

الحوار الدائم

يجب تخصيص وقت يومي لإجراء حوار والسؤال عن ما حدث مع كل طرف، أيضا الحرص على الخروج وقضاء الوقت سويا للتحدث أمر جميل ومفيد.

اقرأ أيضا: أسباب الخرس الزوجي.. ونصائح لإيجاد حلول له

التعامل مع الخلافات

حتى وإن كانت الخلافات أمر حتمي، لكن يجب معرف كيفية التعامل في حالة الخلاف وكيف يجب أن تكون ردة الفعل الصحيحة والهادئة لحل المشكلة وضرورة تجنب ذكر الخلافات السابقة.

اقرأ أيضا:نصائح مهمة لتجنب الخلافات بين الزوجين

الاستماع للطرف الآخر

استمع لشريك حياتك، واكتشف اهتمامته واحترم أفكاره ، كلها أمور مهمة لتقوية العلاقة بينكما.

زيادة التواصل الجسدي

التواصل الجسدي من الأساليب المهمة التي تزيد من التواصل بينكما، ولا يقصد بالتواصل الجسدي الحياة الجنسية فقط بل يمكن من خلال تلامس أيديكما في حواركما وجلوسكما بالقرب من بعضكما بشكل دافئ، فأي تواصل جسدي من شأنه أن يزيد من التواصل بينكما.

إظهار الامتنان للأشياء الصغيرة

تقدير ما يقدمه الشريك وتعبيرك عن ذلك سيدفع الطرف الآخر للقيام بنفس الأمر وبالتالي تقوية العلاقة بينكما.

الحفاظ على استقلاليتك

من المهم أن يكون لكل طرف مساحة خاصة للتصرف بحرية وتغيير الروتين، وبالتالي عدم دخول الملل والشعور بالتحكم من قبل احد الطرفين.

استشارة المتخصصين

تطور الخلافات والتباعد أحيانا يلزم تدخل أحد المتخصصين للمشورة ومعرفة كيفية حل الأزمات بشكل صحيح.

والآن أخبرنا هل وجدت وضعية تعبر عنك عزيزي القارئ ؟ لا تتردد إذا كان لديك أسئلة فيمكنك استشارة أحد أطبائنا.. من هنا 

اقرأ أيضا:

اقرأ ايضا: