كشف علماء في جامعة اوكسفورد (University of Oxford) في بريطانيا مؤخرا، ان طبيعة الاطباق التي تتناول فيها طعامك قد يجعلك تخسر وزنا عبر التاثير على شهيتك.

يعتقد العلماء ان الاطباق حمراء اللون تحفز توليد اشارات خطر في الدماغ، تجعل الشخص ياكل كميات اقل من الطعام عن المعتاد، بينما قد تعمل الاطباق البيضاء على جعل نكهة الطعام تبدو اكثر حلاوة ما يجعلك تشعر بان الحلوى المقدمة لك في هذا الاطباق حلوة المذاق اكثر من المعتاد دون ان تتغير فيها كمية السكر فعليا.

وينصح العلماء من يشتهون تناول الوجبات السريعة والضارة بالصحة، بوضعها على اطباق حمراء اللون، اذ ان هذا قد يكون كفيلا بجعلهم يتناولونها بكميات اقل.

وهذه ليست المرة الاولى التي يكشف فيها العلماء عن رابط بين طريقة تقديم الطعام والشهية، اذ كشفت دراسة قام به علماء عام 2011 في جامعة فالنسيا (The University of Valencia) في اسبانيا، ان تناول قطع حلوى في اطباق بيضاء جعل المشاركين في الدراسة يرونها اكثر حلاوة بنسبة 7% والذ طعما من اولئك الذين تناولوها في اطباق سوداء اللون. ورجح العلماء انذاك ان يكون السبب فيما حصل هو ان الخلفية البيضاء تجعل الشخص يرى طعامه بشكل اكثر وضوحا ما يجعل دماغه يسترجع ذكرى مذاق طعام حلو تناوله في وقت ما سابقا، كما يرجح العلماء ان الدماغ عموما يربط انواع الطعام بلون الاطباق الذي يتم تناولها فيها، فعل سبيل المثال اذ كنت قد اعتدت تناول الحلوى في اطباق بيضاء، فان الاطباق البيضاء سوف تجعل نكهة اي طعام تتناوله فيها اكثر حلاوة.

ويامل القائمون على هذه الدراسات ان تشجع هذه النتائج مصنعي الاغذية على اضافة كمية اقل من السكر الى منتجاتهم عبر استخدام اغلفة بالوان معينة، قد تجعل الوانها طعم المنتج بالنسبة للمستهلك مماثلا لطعمه قبل تقليل نسبة السكر منه دون ان يشعر باي فرق يذكر. كما ينصح القائمون على هذه الدراسات المستشفيات بتجنب تقديم الطعام باطباق بيضاء خاصة للمرضى الذين يعانون من سوء التغذية، لان اللون الابيض قد يجعلهم يتناولون كميات اقل من الطعام عن الحصص المخصصة لهم.

اقرأ ايضا: