f51.jpg

إضافة السكر كيفية الحد من إضافة السكر في نظامك الغذائي

إذا كنت تريد أن تقلل من السكر المضاف في النظام الغذائي الخاص بك، اتبع هذه النصائح:
– قاطع المشروبات الغازية المحلاة.
– الحد من الحلوى، والعلكة والحلويات الأخرى التي فيها نسبة مرتفعة من السكر.
– اختيار حبوب الإفطار بعناية. على الرغم من أن حبوب الإفطار الصحية يمكن أن تحتوي على سكر مضاف لجعلها أكثر جاذبية للأطفال، حاول عدم شراء الحبوب غير المغذية، والحبوب السكرية.
– تناول الفاكهة الطازجة كمقبلات بدلا من الحلوى، والكعك والفطائر وغيرها من الحلويات.
– إذا اخترت الفواكه المعلبة، فتأكد من أنها معبأة في الماء أو العصير بدلا من الشراب الحلو.
– شجع أطفالك على شرب المزيد من الماء والإقلال من عصير الفواكه أو شراب الفواكه، وذلك ينطبق عليك أيضا. حتى عصير الفواكه 100 في المئة يحتوي على نسبة عالية من السكر.
– تناول كميات أقل من الأغذية المجهزة المضاف لها السكر، مثل الحبوب المحلاة بالعسل والجوز وبعض الفطائر ووجبات المايكروويف.
– السكر أيضا مضاف إلى الصلصة (الكتشب) وكذلك صلصات السلطات، بذلك يفضل التخفيف منها أو تجنبها.
– خفض من أصناف شراب السكر، المربى والهلام.
– كن على علم بأن الألبان ومنتجات الألبان المصنعة، مثل الآيس كريم واللبن الزبادي المحلي، يمكن أن تحتوي على الكثير من السكر المضاف.
– تجنب القهوة والمشروبات المخلوطة مع شراب النكهة والطبقة الحلو.
– تناول وجبة خفيفة من الخضراوات والفاكهة والجبن قليل الدسم، الحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان ذات السعرات الحرارية المنخفضة وقليلة الدهون بدلا من الحلوى والفطائر والكعك.

التعرف على السكر المضاف
إذا كنت غير متأكد من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على السكر فلا بأس. أولا، يجب معرفة أن أكبر كميات كبيرة من السكر المضاف موجودة في المشروبات الغازية ومشروبات الفواكه السكرية.

سبل تحديد السكر المضاف
– اقرأ مقدمة معلبات المواد الغذائية، بعضاً ولكن ليس كل المعلبات، تذكر إذا ما كانت خالية من السكر أو تحتوي على سكر مضاف. ولكن يجب أن ندرك أن بعض المنتجات الخالية من السكر قد تحتوي على بدائل للسكر، وبعض من هذه يمكن أن تسبب اضطرابا في المعدة أو في الجهاز الهضمي.
– تحقق من قائمة المكونات. المكونات مسرودة في ترتيب تنازلي من حيث الوزن. فإذا وجدت أن السكر مدرج ضمن المكونات القليلة الأولى، فذلك يعني أن المنتج به نسبة عالية من السكر المضاف. نعلم أن السكر له أسماء مختلفة وكثيرة، وقد لا يكون من السهل تعيين السكر المضاف على الفور في قائمة المكونات. السكريات الطبيعية عادة لا يتم أدراجها في قائمة المكونات.
– قم بقراءة المكونات الغذائية على الملصق. مطلوب إدراج لائحة المكونات الغذائية ومحتوى كل منها من السكر مع إجمالي الكمية من السكر على الملصق. ورغم ذلك لا يتم التمييز بين السكر الطبيعي والمضاف.
– تحقق من وجود نظم التغذية بغرض التقييم. حيث تعمل نظم تصنيف التغذية على تصنيف الأغذية من احتوائها على السعرات الحرارية، والألياف والدهون والصوديوم، وأحيانا من السكر والمواد المغذية الأخرى.

أسماء مختلفة للسكر المضاف
السكر له أسماء كثيرة مختلفة، اعتمادا على مصادرها، وطرق تصنيفها. هذا يمكن أن يؤدي إلى صعوبة في تحديد السكر المضاف حتى عند قراءة قائمة المحتويات وملصقات الطعام. طريقة سهلة واحدة: التحقق من المكونات التي تنتهي في ”بيئة نظام التشغيل mdsah” هذا هو الاسم الكيميائي للكثير من أنواع السكر مثل سكر الفواكه.

نظرة على أنواع شائعة من السـكر والسـكر والمضاف
– السكر البني: يتكون هذا السكر من حبيبات السكر الأبيض مع إضافة العسل الأسود للنكهة واللون، ويشيع استعماله في الخبز.
– عصير قصب السكر وشراب قصب السكر المحلى: عبارة عن سكر من قصب السكر والسكر المصنع. وبطرق تصنيع أخرى يمكن إنتاج سكر قصب بني أو أبيض صلب.
– سكر الحلويات: وهو حبيبات السكر الأبيض الذي تم تحويله إلى مسحوق ناعم، وأحيانا مع كمية صغيرة من نشا الذرة. يشيع استخدامه في تغطية الحلويات والكعك.
– سكر الذرة وشراب الذرة: سكر الذرة وعصير الذرة مصنوع من الذرة ودقيق الذرة المعالج.
– الدكستروز: اسم آخر للجلوكوز.
– الفركتوز: السكر الذي يحدث بصورة طبيعية في الفواكه والخضراوات والعسل.
– عصير الفواكه المركز: شكل من السكر يتكون عندما يتم إزالة المياه من العصير كله لجعله أكثر تركيزا.
– الجلوكوز: وهو سكر بسيط وهو المصدر الرئيسي للطاقة في الجسم. كما يسمى سكر الدم لأنه يدور فيه.
– حبيبات السكر الأبيض، هذا هو السكر العادي، أو سكر نقي، يتم تحضيره من تكرير السكر الخام لقصب السكر أو البنجر. يستخدم عادة في الخبز أو لتحلية الشاي والقهوة.
– شراب الذرة المشبع بالفركتوز: العامل المحلي الأكثر شيوعا في الأغذية المجهزة والمشروبات، وهو مزيج من سكر الفواكه والجلوكوز الذي يتم تحضيره من شراب الذرة.
– العسل: مزيج من الجلوكوز والفركتوز والسكروز الذي تصنعه النحل.
– السكر المحول: المستخدم كغذاء مضاف للنضارة ومنع الانكماش، وهذا هو خليط من سكر الفواكه والجلوكوز الذي يتم تحضيره من السكروز.
– اللاكتوز: السكر الموجود طبيعيا في الحليب.
– المالتوز: يتم تحضيره بتكسير النشا وتحويله إلى السكريات البسيطة والتي يشيع استخدامها في البيرة والخبز وأغذية الأطفال.
– دبس السكر: وهو شراب داكن وسميك يتم تكونه من خلال تحضير السكر من البنجر أو قصب السكر.
– السكروز: الاسم الكيميائي لحبيبات السكر الأبيض (سكر المائدة).
– شراب السكر: يأتي في أشكال كثيرة للشراب، وهو سائل سميك وحلو ويحضر من مصادر عدة للسكر من قصب السكر والحبوب مثل الذرة أو الأرز وغيرها من المصادر.
– السكر الأبيض. نفس حبيبات السكر الأبيض (سكر المائدة).


تغذية –


مصادر التغذية

اقرأ ايضا: