t2.jpg

أهمية الحمية الغذائية

تمثل الحمية الغذائية العمود الفقري لعلاج الأمراض المزمنة غير المعدية مثل السمنة وداء السكري وارتفاع معدل الكوليسترول بالدم وارتفاع ضغط الدم وأمراض خلل التمثيل الغذائي مثل عدم تحمل اللاكتوز والأمراض التي تحتاج لتغذية أنبوبية .

لذا يجب تكامل الرؤى والاستراتيجيات بين الطبيب المعالج وأخصائي التغذية لتفادي الإزدواجية في العمل , وغالبا يكون دور الطبيب التوعية وتحديد كمية المغذيات حسب الحالة الصحية للمريض بما فيها نتائج الفحوصات المخبرية , وعلى ضوئها يقوم أخصائي التغذية بتعديل الحمية الغذائية لتناسب حالة المريض بالتنسيق مع الطبيب المعالج، وهنالك أمراض أخرى مثل الحميات والالتهابات والأمراض النفسية يكون دور الطبيب هو الأهم , إذ أن الحمية الغذائية في غالبية هذه الحالات لا تحتاج لتغيير مستمر في نوعية وكمية الغذاء المتناول .

Tags: ضغط


تغذية –


معلومات عن التغذية

اقرأ ايضا: