t49.jpg

تغذية الحامل و المرضع

تغذية الحامل و المرضع ( Nutritional Care Of Pregnant & Lactating Women ) إن اهتمام الأم بصحتها وتغذيتها قبل وخلال الحمل ضروري لصحتها وقدرتها على الإنجاب ، وبخاصة أن الفترة الإنجابية تضع الأم تحت حاجة الغذاء الكامل المتوازن لتغطية العديد من الوظائف الفسيولوجية الهامة ، وكذلك لتكوين الجنين ونموه ولتكوين أنسجه جديدة أثناء الحمل ولتكوين الحليب اللازم أثناء الرضاعة.

احتياجات الحامل و المرضع من العناصر الغذائية :
تزداد احتياجات الحامل و المرضع من الطاقة والعناصر الغذائية وذلك لتغطية العديد من الوظائف الفسيولوجية الهامة في هذه المرحلة وفيما يلي استعراض لأهم الاحتياجات :

  • الطـاقة :

تزداد مقررات الطاقة بمقدار ( 300 كيلو سعر / يوم ) أثناء الحمل وبمقدار ( 500 كيلو سعر / يوم ) للمرضعات .

تزداد المقررات اليومية من البروتين للمرضع بمعدل ( 15غرام ) , كما تحتاج الحامل إلى كميات إضافية بمعدل ( 10 غرام ) , وأهم المصادر الغذائية الغنية بالبروتين ( اللحوم , الدواجن والأسماك والبيض , منتجات الألبان , البقولياتيات , الجوزيات والمكسرات ) .

  • الفيتامينات :
    • فيتامين ( أ ) : يوصى بزيادة فيتامين ( أ ) خلال مرحلة الحمل بتناول المصادر الغنية كالخضروات الورقية والفواكه الصفراء الملونة ( الجزر , المشمش , الشمام ) , الكبد والكلى ، كما يوصى بزيادة كمية فيتامين ( أ ) أثناء مرحلة الإرضاع لتصل ( 1200 – 1300 ) ميكروغرام / يوم.
    • فيتامين ( ج ) : ينصح بزيادة ما تتناوله الحامل من فيتامين ( ج ) بمقدار ( 10 ملغم ) وما تتناوله المرضع بمقدار ( 30 – 35 ملغم / يوم ) حيث تأتى أهمية هذا الفيتامين في تكوين المادة الرابطة ( الكولاجين ) في أثناء الانقسام النشط للخلايا في مرحلة نمو الجنين ، كما تحتاج المرضع لهذا الفيتامين لإفرازه في الحليب علماً بان الرضيع لا يكفيه الفيتامين الموجود في حليب الأم بعد الشهر الرابع , وأهم مصادر فيتامين ( ج ) الفواكه والحمضيات الطازجة مثل الفلفل الأخضر والجوافة.
  • الثيامين و الريبوفلافين و النياسين :

تزداد الحاجة إلى هذه الفيتامينات في أثناء الحمل لتواكب زيادة احتياجات الطاقة ، حيث أن هذه الفيتامينات الثلاثة لها أهمية وضرورة في تمثيل الطاقة الغذائية.

  • حمض الفوليك :

إن أهمية هذا الفيتامين تأتي لما له من أهمية في انقسام الخلايا مما يجعل حاجة الجنين إليه كبيرة , ولعله من أهم مشاكل النقص الغذائي في أثناء الحمل , ولذا يعطى كجرعات إضافية للحوامل اللواتي بدأ عندهن فقر الدم التضخمي أو حتى كوقاية من حدوث هذا النوع من فقر الدم. وتزداد المقررات الغذائية للفولاسين في مرحلة الحمل لتصل إلى ( 400 ميكروغرام ) أثناء الرضاعة.

  • العناصر المعدنية :

تزداد الحاجـة لجميع العناصر الغذائيـة في أثناء الحمـل والإرضـاع , لتصبـح في ذروتهـا خلال الثلث الثالث من الحمل , حيث تحتاج الحامل الكالسيوم والفسفور لتغطية حاجة الجنين منهما حيث يحتاج الجنين إلى مالا يقل عن ( 300ملغم / يوم ) لذا فان مقررات الحامل من الكالسيوم تصل إلى ( 1200ملغم / يوم ) .

Tags: الحليب, الأم, الحمل


تغذية –


معلومات عن التغذية

اقرأ ايضا: