تُعتبر “الدغابيس” واحدة من أشهر الأكلات الشعبية بالمملكة خاصةً في غامد وزهران، والتي دائماً ما تظهر في المناسبات، وبالرغم من كونها دسمة وثقيلة على المعدة، إلا أنها تحتوي على الكثير من المكونات المفيدة للجسم، ويُفضَّل عملها في الشتاء نظراً لاحتوائها على الكثير من السعرات الحرارية التي تمد الجسم بالطاقة، وتعتمد الدغابيس على العجينة الممزوجة بالخضراوات واللحم أو الدجاج، كما أنها تؤكَل باليد.

فوائد الدغابيس واللحم :
ترجع فائدة الدغابيس إلى احتوائها على كمية كبيرة من “الدقيق” الذي به نسبة كبيرة من الألياف القابلة للذوبان مما يساعد على تقليل الإصابة بالإمساك وسرطان القولون، بالإضافة إلى أنه يحتوي على “الفيتو استروجينات” وهي عبارة عن مواد نباتية تعمل على تقليل أعراض سن اليأس مثل الطفح الجلدي.

أيضاً يوجد بالدقيق كمية كبيرة من الكالسيوم الذي يحافظ على العظام والأسنان، ويساعد الدقيق على رفع مقاومة الجسم للأمراض، كما أنه غني بالمواد المضادة للأكسدة التي لها دور في القضاء على الجزيئات التي تسبب المرض، كذلك من أهم فوائد الدقيق احتوائه على البروتين المهم لنمو وترميم الخلايا.

أما اللحم فهو أيضاً يعود بفوائد كثيرة على الجسم لاحتوائه على البروتينات ومضادات الاكسدة، وحامض الستياريك وحامض الأوليك اللذان يقللان من مقدار الكولسترول في الجسم، كما أن به فيتامينات تساعد على تنشيط الذاكرة وتعزز من صحة الجهاز العصبي للإنسان، بالإضافة إلى ذلك فهو يعالج فقر الدم لأنه يحتوي على فيتامين B12 الذي يعمل على تكوين خلايا الدم الحمراء.

وجبة الدغابيس باللحم :
اولاً المكوّنات :
– ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة.
– ملعقتان صغيرتان من الفلفل الأسود.
– سبعة أكواب من الماء
– ملح بحسب الكمية المرغوبة.
– ملعقة صغيرة ونصف من الكمون المطحون.
– ثلاث ملاعق كبيرة من زيت الزيتون.
– سبعة أكواب من البصل الأبيض، مع تقطيعه إلى مكعبات متوسطة في الحجم.
– ملعقة صغيرة من الهيل الحب.
– حبتان من الطماطم مع تقطيعهما إلى مكعبات بحجم متوسط.
– ثماني قطع كبيرة من لحم الغنم مع العظم.

ثانياً مقادير للعجينة :

– ماء حسب ما تحتاجه العجينة.
– أربعة أكواب من الطحين الأسمر.

ثالثاً خطوات التحضير :
– يتم وضع زيت الزيتون بداخل قدر كبير و تركه على النار، مع إضافة الكمون والفلفل الأسود والقرفة المطحونة والملح والهيل الحب وتقليب المكونات مع بعضهم البعض.
– يتم إضافة اللحم إلى المكونات مع تقليبهم حتى يتحول لون اللحم إلى اللون البني، ثم يتم وضع البهارات لكي تتنكّه اللحم.
– يتم وضع البصل مع اللحم وتقليبه، ثم إضافة مكعبات الطماطم و مرق اللحم، بعد ذلك يتم صب كمية مناسبة من الماء بحيث تغطي اللحم في القدر.
– تتم تغطية القدر وترك المكونات على النار حتى تنضج.
– يتم البدء في تحضير العجينة، وذلك عن طريق وضع الطحين الأسمر في وعاء كبير مع القليل من الماء، والقيام بعجنهما سوياً بواسطة اليدين.
– يجب أن يضاف الماء بشكل تدريجي وذلك لإكساب العجينة مظهر متماسك وجعلها ناعمة، مما يسهل عملية تشكيلها وتكويرها.
– بعد الإنتهاء من العجن، يتم ترك العجينة حوالي نصف ساعة لكي ترتاح قليلاً، وبعد ذلك يتم عمل كرات صغيرة من العجينة ثم وضعها جانباً، ولكن يجب أن لا ننسى القيام بتغطيتها لكي لا تنشف.
– عندما ينضج اللحم بشكل جيد، يتم إضافة كرات العجين تدريجياً إلى القدر مع اللحم، ثم يتم تقليبهم قليلاً .
– يتم تغطية القدر وتركه على النار حوالي ربع ساعة، ولكن من الضروري أن يتم تقليب العجينة من وقت لآخر بحذر وهدوء شديد، وذلك لضمان عدم إلتصاق كرات العجين مع بعضها البعض.
– بعد التأكد من نضج كرات العجين، يتم إخراجهم من القدر بالإستعانة بملعقة مثقبة، ثم يتم وضعهم على أطراف الطبق. كما يتم إخراج قطع اللحم و وضعهم في وسط الطبق.
– يُوضَع مرق اللحم في طبق آخر بجانب طبق الدغابيس.
– بذلك يكون الطعام جاهزاً، ويتم أكله باليد عن طريق تغميس اللحم والعجين مع المرق.

اقرأ ايضا: