potato

البطاطس واحدة من المواد الغذائية التي تتهم بأنها تصيب بالبدانة لاحتوائها على نسبة عالية من النشويات. لذلك، يتفادى الكثيرون تناولها عند اتباعهم للحميات الغذائية. لكن البطاطس ثبت أنها بريئة من التهم الموجهة إليها.


البطاطس واحدة من أكثر المواد الغذائية أهمية في العالم. وسواء كانت مقلية أو مسلوقة أو محمرة، يتناول المواطن الألماني منها سنوياً ستين كيلوغراماً. وبذلك يمكن القول بأنها “ملكة المطبخ الألماني”. لكن البطاطس متهمة بأنها تسبب البدانة. فبسبب الهضم السريع للكربوهيدرات، يؤدي تناول البطاطس، الغنية بها، إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم وبذلك تتزايد الرغبة في تناول الطعام. كما أن مع زيادة النشويات يزيد الوزن.
هل البطاطس تصيب بالبدانة فعلاً؟
زيادة الوزن عبر تناول البطاطس يتوقف على طريقة إعدادها وطهيها، كما تقول الجمعية الألمانية للتغذية. فوجبات البطاطس التي تقدم ساخنة تحتوي على كربوهيدرات سريعة الهضم وترفع بالتالي معدلات السكر في الدم بسرعة. لذا، يوصي الخبراء بترك البطاطس المسلوقة في مياه مغلية حتى تبرد وتناولها بعد ذلك.
هذا وتصل نسبة الماء في ثمرة البطاطس إلى 77 في المئة، في ما تمثل الكربوهيدرات 16 في المئة فقط من مكوناتها. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي كل 100 غرام من البطاطس المسلوقة على 70 سعرة حرارية فقط، مقارنة بالمعكرونة التي تحتوي على خمسة أضعاف هذه القيمة. لذلك، يمكن الجزم بأن البطاطس بريئة من التهم الموجهة إليها كونها تتسبب في زيادة الوزن.
فوائد البطاطس
البطاطس غنية بحمض الفوليك والمعادن. ونظراً لأنها تحتوي على فيتامين (ج) بكثرة، أطلقوا عليها اسم “ليمون الشمال”. وتحتوي الأنواع الحمراء والبنفسجية أو الزرقاء منها على نسب عالية من المواد النباتية الثانوية، التي تقلل من نسب الإصابة بأنواع معينة من السرطان وأمراض القلب.

اقرأ ايضا: