مازلنا حتى اليوم وعلى الرغم من التقدم العلمي الذي يحدث كل دقيقة في عالمنا أن تكتشف كل أسرار الكون ، ولا يعني هذا تكاسل جهات البحث العلمي الموجودة حول العالم ، بل الحقيقة أن الكون مازال لديه العديد من المفاجئات التي يحتفظ بأسرارها هو فقط ، حيث أن العديد من الظواهر الطبيعية لا يعطينا العلم تفسير لها بل أن الأمر مازال  قيد البحث حتى الآن .

ومن أبرز هذه الظواهر هي سماع أصوات غريبة من السماء لا يوجد مصدر لها ، وقد حدثت هذه الظاهرة في العديد من دول العالم واستطاع أكثر من شخص تسجيلها ، وعرضوها على مواقع الإنترنت، وفيما يلي سنعرض ابرز هذه الظواهر الخاصة بالأصوات الغريبة .

1- ظاهرة الإشارات (EVP)
يعتقد البعض أن الإشارة (EVP) هي جمل وكلمات ترسل لنا من عالم الموتى ، وأخرون يعتقدون أنها اصوات الكائنات الفضائية التي تحاول غزو الارض.

ويتم سماع هذه الأصوات بشكل غير منتظم من خلال محطات الاستقبال الإذاعي ، ويفسر البعض من المشككين في وجود كائنات عاقلة في الفضاء أن هذه الأصوات ناتجة عن حدوث تشويش في الأرسال ليس أكثر من ذلك ، ولكن الغريب في الأمر أن هذه الأصوات يتم استقبالها على شكل كلمات وعبارات قصيرة .

2- أصوات تشبه صوت البوق تأتي من السماء
قامت سيدة من كندا تدعى ( كيمبيرلي ووكي ) في عام 2013 بتسجيل صوت غريب ايقظها من النوم يشبه صوت البوق أو صوت أنين حيوانات وذكرت السيدة أن هذه المرة لم تكن الاولى التي استمعت فيها إلى هذه الاصوات ، وبعد نشر التسجيل على مواقع الإنترنت لاحظ أن العديد من سكان المدينة قاموا بتسجيل شهادتهم هم الأخرين بسماع هذا الصوت.

وقد حاول بعض العلماء تفسير هذه الظاهرة ، فقد قال جان بيير سانت أستاذ الفيزياء في جامعة ساسكاتشوان ، أن هذه الاصوات هي ناتجة عن ضوضاء كهرومغناطيسية نصدرها الشفق وأحزمة الإشعاعات الصوتية والضوئية ، كما اصدرت مجلة (Scientific Exploration) العلمية بحث عن مصدر هذه الأصوات ، ويعتقد الباحثين المصدر هو إحدى الطائرات التي تستخدمها البحرية الأمريكية للاتصال بالغواصات .

3- أصوات غريبة في قاع المحيط الهاديء
قاع المحيطات من المنطقي أن توجد به اصوات غريبة بسب الذبذبات التي تتواصل بها بعض الكائنات البحرية مع بعضهم البعض ، ولكن أحد علماء الأحياء الذي يقوم بدراسة الاصوات الموجودة في المحيط الهاديء ومصادرها كشف عن ظاهرة غريبة ، حيث التقطه شبكات الاستماع الموجودة في قاع المحيط الهاديء مجموعة من الأصوات التي وصفها المتخصصين بأنها أصوات محدودة النطاق ، وأطلقوا عليها اسم (Upsweep) وهي تشبه أصوات انفجار البراكين ، ولكن هذه الأصوات بصورة موسمية تظهر فقط في فصل الربيع والخريف .

4- الإشارة (واو )
تمكن تليسكوب الراديوي في عام 1977 من التقاط إشارة غريبة من الفضاء كانت مدتها 72 ثانية متواصلة ، وقد قدر العلماء الإشارة الصوتية أنها كانت قوتها 2.2 جيجا واط تقريباً ، وبذلك تعتبر الإشارة (واو) أقوى إشارة استقبلتها محطة بث على وجه الارض .

وقد تم تسمية هذه الإشارة باسم إشارة واو بسبب تسجيل العالم الفلكي (جيري ايهمان ) الإشارة التي تم استقبالها على جهار الكمبيوتر في هذا الوقت وكتب بجانبها كلمة واو للدلالة على مدى دهشتهم ، وعلى الرغم من قوت هذه الإشارة فهي لم تتكرر مرة أخرى حتى هذا اليوم .

5- صوت كوكب زحل
التقطت المركبة الفضائية ( كاسيني ) في رحلتها حول كوكب زحل في عام 2009 مجموعة من الأصوات والذبذبات التي لم يتمكن العلماء من تفسيرها ، وعلى الرغم من أن كل الكواكب تصدر نوعين من الاصوات أحدهم من القطب الشمالي والاخر من القطب الجنوبي ، ويحدد علماء الفضاء مدة اليوم في كل كوكب من خلال هذه الأصوات، ويصف العلماء الاصوات التي تم تسجيلها بأنها تشبه الموسيقى التصويرة لأفلام الرعب .

اقرأ ايضا: