هناك العديد من الأماكن التي ينجذب لها السياح حول العالم ،  و من أجمل هذه الأماكن تلك التي تمتاز بطبيعة غريبة ، أو ربما بطبيعة مميزة تختلف عن غيرها ، و قد وجد عدد من البحيرات حول العالم تمتاز بشكلها الغريب و الرائع ، في آن واحد فمنها البحيرات التي تمتاز بارتفاع حرارة مياهها ، لتصل إلى درجة الغليان ، و منها البحيرات التي تعد كتلة غاز سامة ، و منها ما تحتوي على المياة العذبة و المالحة في آن واحد .

أجمل و أغرب البحيرات حول العالم
بحيرة القناديل الذهبية
تقع هذه البحيرة في جزيرة بالاو ، و يبلغ عمقها حوالي 30 متر تحت سطح البحر ، و تمتاز هذه البحيرة باحتوائها على ملايين ، من القناديل الذهبية ، التي تتنقل بين ضفتيها كل يوم ، مما يوفر منظر رائع يشبه نجوم السماء .

بحيرة الغليان
و هذه البحيرة تقع في منطقة الدومينيكا ، و هي ثاني أسخن بحيرة في العالم ، حيث تبلغ درجة حرارة البحيرة ، حوالي 85 درجة مئوية ، و هذه الدرجة الحرارية هي درجة حرارة الأطراف فقط ، أما قلب البحيرة فلم يتمكن أحد من حساب درجات الحرارة بها ، و تمتاز هذه البحيرة بالغيوم الكثيفة ، التي تغطيها و التي تتكون من بخرا الماء المتصاعد منها .

بحيرة مانيكوغان
و هذه البحيرة تقع في  كندا ، و تبدو على شكل خاتم ، و يصل عمق هذه البحيرة حوالي 350 متر ، تحت سطح البحر و يرجع بعض علماء الجيولوجيا السر ، في تكوين هذه البحيرة لارتطام أحد المذنبات بكوكب الأرض .

بحيرة ابراهام
تقع هذه البحيرة في كندا ، و هي إحدى البحيرات الصناعية ، و قد تم تشكيلها في عام 1972 ، و من أجمل ما يميز هذه البحيرة فقاعات الميثان المتجمدة ، التي تتواجد تحت سطحها ، و التي تنتج عن تحلل الأجسام العضوية الموجودة في قاع البحيرة .

بحيرة الأسفلت
و تقع في مدينة ترينيداد و تضم البحيرة ملايين الأطنان ، من سائل الاسفلت ، حيث تعد من أكبر حقول الاسفلت في العالم ، و يصل عمقها إلى ما يقرب من 70 متر ، و هي من أفضل أماكن الجذب السياحي عالميا .

بحيرة بالخاش
و تقع هذه البحيرة في كزاخستان ، و هي ثاني أكبر بحيرة في العالم ، و من أهم ما يميزها انقسامها لنصفين ، النصف الأول يحتوي على مياه مالحة ، و الآخر يحتوي على مياه عذبة .

بحيرة هيليير
و تقع هذه البحيرة في استراليا ، و من أهم ما يميزها لونها الوردي ، حتى أن حاولت الأحتفاظ بقنينة مياة منها فسوف تجد ، أنها لونها الوردي لن يتغير ، و يرجع بعض علماء الجيلوجيا السر في هذا اللون ، إلى وجود نوع من الفطريات يعيش بها ، و يصل عمق هذه البحيرة إلى حوالي 600 متر .

بحيرة نونغ هارن
و تقع هذه البحيرة في تايلاند و يعرفها البعض ببحيرة الورود ، و ذلك لأنها تتحول إلى حديقة ، من زهور اللوتس في شهر أكتوبر من كل عام ، و يصل عمق هذه البحيرة إلى 1.9 متر .

بحيرة نايوس
و تقع هذه البحيرة في دولة الكاميرون ، و عند النظر للمكان لأول مرة تشعر بمدى مسالمة المكان ، في حين أنه من أخطر بقاع الأرض ، حيث أن هذه البحيرة تنفجر أحيانا ليخرج منها غاز قاتل ، مثلما حدث في عام 1986 ، حيث كانت سبب في مقتل ما يتعدى 1700 شخص .

بحيرة ناترون
و تقع هذه البحيرة في تنزانيا ، و تصل درجة حرارة المياة بها إلى 140 درجة مئوية ، حتى أن لونها يميل للحمرة ، و هي قادرة على تحويل الحيوانات التي تلامسها ، إلى حجارة في بعض الأوقات.

اقرأ ايضا: