نعم يمكنها أن تحمل وهذا وارد جداً . فإذا تصورنا شكل غشاء البكارة نراه غير كامل، تتوسطه دائرة صغيرة، أو منفذ يمر عبره الدم، ولولا وجود هذا المنفذ، لإجتمعت هذه الافرازات في داخل المهبل وسببت آلامآ فظيعة لا تطاق، مما يتطلب في مثل بعض هذه الحالات إجراء عملية جراحية لشق طريق لها عبر الفتحة المهبلية.

هذا المنفذ الطبيعي الذي يسمح بمرور الإفرازات، هو نفسه يسمح بدخول الحيوانات المنوية التي يفرزها الشاب عند اتصالاته السطحية بالفتاة ومداعبته لها، فتدخل هذه الأخيرة إلى جوف المهبل بواسطة ذبذبات الذنب، وتسير بالسرعة المعهودة لها، وخاصة إذا كانت نشيطة وقوية الحركة، فتمتصها المادة المخاطية النقية التي يفرزها الرحم قبيل الاباضة ثم تصل إلى النفرين وتلقح البويضة ويحصل الحمل.




المصدر : ثقافة جنسية

اقرأ ايضا: