ما-هي-الأسئلة-التي-يكرهها-الرجال؟.jpg

يفضل العديد من الرجال  عدم البوح ببعض الأسرار حتى لأقرب المقربين لهم، ظنا منهم بأن الحديث عن ذلك بإمكانه التسبب  بالعديد من المشكلات  التي هم في غنى عنها….

الأكيد أن كل من قرأ هذه المقدمة يود التعرف على الأسرار التي يخفيها الرجال، لهذا لن أطيل عليكم أكثر و سأعرفكم عليها:

–         هل نالت إعجابك هذه المرأة؟

الأكيد أن كل امرأة ضبطت زوجها مرارا و تكرارا ينظر إلى نساء غيرها، لكن بالغرم من ذلك فعلى الزوج ألا تقلق من هذا الأمر، فما هي إلا عادة سيئة لدى معظم الرجال، فمادام الزوج لم يتخذ أية خطوة في التعرف على هذه المرأة المجهولة فلا داعي للقلق.

–         بماذا تفكر؟

كل النساء يشعرن بالخوف و عدم الأمان عند صمت الرجل،  كونهن يتوقعن بأنه يعاني من مشكلة لا حل لها. في مثل هذه الحالة غن أحبت الزوجة التعرف على ما يجول في بال زوجها فليس عليها أن تسأله بماذا يفكر و أن تشك في تصرفاته، و إنما عليها أن تبين له أنها على استعداد دائم لمساندته و مساعدته في أشد الأوقات، و حينها سترى بان زوجها يروي لها كل شيء دون حتى أن تطلب منه هي ذلك.

–         هل أعاني من البدانة؟

إنه السؤال الذي يكرهه كل الرجال، ففي جميع الحالات ستكون الزوجة متضايقة من الإجابة، غن أجاب الزوج بنعم ستقول بأنه قد جرح مشاعرها و بأنه لم يعد يحبها، أما في حال أجاب بالنفي، فستقول بأنه يكذب عليها كونها تعاني فعلا من الزيادة في الوزن.

–         ما السبب في انتهاء علاقتك السابقة؟

على المرأة أن تترك للرجل الحرية الكاملة بشأن التطرق لهذا الموضوع،  و ألا تضع نفسها في هذا الموقف المحرج، فمن الممكن أن يكون قد أنهى علاقته السابقة بسبب مشكلة تعاني هي كذلك منها.

–         لما يفضل الرجال تمضية أغلب أوقاتهم مع أصدقائهم؟

عندما يقضي الرجل بعضا من ساعات فراغه رفقة أصدقائه فإن هذا لا يعني أنه يشعر بالملل برفقتك، فلا يجب ان تضع المرأة نفسها في مقارنة بينها و بين أصدقاء زوجها، لأن العلاقة التي تربطه بهم لا تشبه بتاتا العلاقة التي تربطها به.

اقرأ ايضا: