عدم-القدرة-على-التواصل-بين-الزوج-و-زوجته.jpg

يرى العديد من الـزواج أن علاقتهم الزوجية، تفتقر إلى التواصل و التفاهم، و أن الشيكين مهما حاولا، لا يستطيعان خلق جو التواصل و الانسجام فيما بينهما..

لكن لا يسعنا إنكار أن لهذا التنافر بين الزوجين أسباب هي المسؤولة عن عدم القرة على التواصل بين الزوجين.

و مكننا تلخيص الأسباب في هذه السطور:

إفشاء أسرار الزوجية لأشخاص آخرين، و إدخالهم في تفاصيل حياتهم.

طباع أحد الطرفين التي لا تطاق، بحيث يعشق أحد الزوجان الخصام بسبب أو من دون سبب.

إهمال الطرف الآخر و اللامبالاة.

عيش حياة الزوجية باستقلالية، بحيث نجد كلا منهما يعيش حياته كما يحلو له، دون إدخال الطرف الآخر في تفاصيل حياته.

خلو العلاقة الزوجية من أية مشاعر، و عدم وجود الحب بين الطرفين، فللحب أهمية قصوى في تقريب الحبيب من حبيبته و العكس.

الافتقاد للاحترام بين الطرفين.

اللوم الزائد و عدم القدرة على التغاضي على العيوب البسيطة و الصغيرة.

الخيانة و عدم الوفاء للشريك..

هذه كلها أسبابا قد تؤدي بالأخير إلى فشل العلاقة الزوجية بين الطرفين.

اقرأ ايضا: