القذف خارج المهبل ليس الوسيلة الفضلى لمنع الحمل بنسبة مائة في المائة، لأنه يمكن أن يخرج شيء من السائل المنوي للرجل قبل وصوله إلى مرحلة الذروة والقذف، ما يمكن أن يؤدي بنسبة  سبعة وعشرين بالمائة إلى حدوث الحمل، حسب رأي بعض المتخصصين.

love

هناك العديد من الوسائل التي تستعمل لتنظيم النسل، بالإضافة إلى القذف خارج المهبل وتكمن هذه الوسائل في : استعمال الواقي الذكري من طرف الزوج خاصة في الأيام العشر الوسطى من الدورة الشهرية للمرأة التي تزداد فيها فرص حدوث الحمل، كما يمكن عدم استعمال الواقي الذكري  في الأسبوع الأول بعد الغسل وأيضا في الأسبوع الأخير قبل موعد الدورة الجديدة، لأنه لا يحدث فيهما أي حمل وبالتالي ليس هناك مانع من الجماع دون واقي ذكري للزوج.

اقرأ ايضا: