وسائل-تخلصك-من-التهابات-ما-بعد-الجماع.jpg

يعاني الإناث من التهاب المتانة أكثر من الذكور، إذ يحدث هذا معهن في سن الطفولة، وفي سن الخصوبة، ويكثر بعد الزواج مباشرة بعد الجماع، خاصة في الجماع الأول (ليلة الدخلة).

يرجع السبب الرئيسي لهذه الالتهابات، إلى كون قناة مجرى البول لديهن قصيرة ومكشوفة للخارج، عكس الذكور، وللوقاية من التهابات الأيام الأولى للجماع (شهر العسل)، يجب أخذ النصائح التالي بعين الاعتبار:

ينصح بعد فض غشاء البكارة التوقف عن الجماع ليوم أو يومين حتى تلتئم الجروح الطفيفة الناجمة عن ذلك، مع أخذ الزوجة لحمام دافئ، يمكن إضافة أحد المطهرات إليه، كما ينبغي عليها العناية بتشطيف المهبل بالطريقة الصحيحة، حيث يبدأ التشطيف من عند فتحة البول، إلى الخلف (الشرج)، بعد كل تبول، أو بعد انتهاء العملية الجنسية.

يمكن لعملية التشطيف من الخلف للأمام، أن تنقل الجراثيم الموجودة في الخلف (الشرج) إلى مجرى البول، فيصاب المهبل بذلك بالالتهابات بفعل هذه الميكروبات، وقد يحدث التهاب المهبل في بداية فترة الزواج نتيجة لوجود تمزقات ملتهبة من جراء فض غشاء البكارة، وهنا ينصح بالامتناع عن ممارسة العملية الجنسية عدة أيام، إلى أن يزول الالتهاب.

ولعلاج التهابات المهبل والمثانة، قومي بنقع ثلاث ملاعق كبيرة من البابونج في لتر من الماء مغلي، واتركيه حتى يصبح فاترا، ثم قومي بتصفيته وشربه.
أو قومي بغلي بذور الكتان واستعمليها بنفس طريقة البابونج.

لكن في حال شعرت بألم شديد نتيجة هذه الالتهابات، لا تترددي في زيارة طبيب مختص.

اقرأ ايضا: