ممارسة-الجنس-بين-الزوجين-في-سن-متأخرة-يحيي-الرومانسية.jpg

أكدت دراسة أمريكية أن ممارسة المرأة والرجل للجنس في سن متأخرة، يساعد على إحياء الرومنسية فيما بينهما، ويؤهل لاستمرارية العلاقة الزوجية…

وأضافت الدراسة استنادا إلى استطلاع للرأي أجري من قبل مختصين بالعلوم الجنسية، ودام نحو ثلاثة أشهر، أنه بين صفوف خمسة آلاف رجل وامرأة من مختلف الجنسيات، هناك 60% منهم أكدوا بأن الزواج وممارسة الجنس في سن أكثر وعيا يعتبر من الأسباب التي تجلب الرومانسية للعلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة لأنهما يحاولان الممارسة بشكل أكثر تعقلا وأكثر تفهما لحقيقة الجنس وأهميته في حياة البشر.

وأوضحت الدراسة بأن الجنس في سن مبكرة قد يحوله إلى آلية من دون مغزى أو إلى حاجة ميكانيكية من دون مشاعر رومانسية. فالجنس المترافق بأحاسيس رومانسية له وقع خاص على الأزواج، خاصة على المرأة التي تفضل العلاقة الجنسية المترافقة بأحاسيس رومانسية.

اقرأ ايضا: