هل-يستطيع-الرجل-أن-يرغب-في-أكثر-من-امرأة؟.jpg

العلاقة الزوجية، تعني أن يلتزم الطرفان معا أن يكونا لبعضهما البعض طالما أن زواجهما قائم، و أن المرأة لزوجها و جسدها له، و نفس الشيء بالنسبة للرجل، فهو لزوجته و ملك لها، و ليس لأخرى سواها…

لكننا كثيرا ما نرى رجالا بالرغم من أنهم متزوجين ينجذبون لنساء أخريات، بل و يقمن علاقات مع نساء غير زوجاتهن، و ليعود بعد ذلك لمنزله و يقيم علاقة مع زوجته، و بالتالي يقيم علاقتين في يوم واحد مع امرأتين.

و السؤال الذي يطرح نفسه بقوة، هل الرجل الطبيعي، يستطيع أن يرغب في أكثر من امرأة في نفس الوقت، و أن يمارس الجنس مع نساء كثيرات في مدة متقاربة.

ربما قد نقول أن الغريزة الإنسانية هي ما تجعل الرجل لا يستطيع مقاومة رغباته، و أن الرغبة عند الرجل تختلف عن مثيلتها بالنسبة للمرأة، لكن هل من السهل على الرجل أن يقع فريسة لغرائزه، و أن يجعلها تتحكم به و تجرفه، للقيام بأشياء منافية لأخلاقه؟

قد تختلف الآراء، و قد يرى البعض أن الرجل لا يستطيع معاشرة أكثر من امرأة في نفس الفترة، بينما قد يرى آخرون أن الرجل بإمكانه ممارسة علاقات كثيرة منها الجدية و العابرة في نفس الفترة.

و أنتم هل تظنون أن الرجل قد يستطيع أن يمارس الجنس مع نساء عديدات في نفس الفترة؟

اقرأ ايضا: