أهم-خطوات-الممارسة-الجنسية.jpg

لا يمكن للزوجين الاستمتاع بعلاقتهما الجنسية إلا بعد تفريغ النفس من الهموم  و  المشاغل، و بعد ذلك عليهما إتباع الخطوات التالية:

–    يجب أن يكون الجسم في كامل النشاط و الحيوية للتمكن من ممارسة العلاقة الحميمية، لأن ممارسة الجنس بجسم مرهق لا يمكن أبدا أن توصل للمتعة و النشوة.

–    بالنسبة للمكان الذي تمارس فيه العلاقة الحميمية فيجب أن يكون مهيئا بطريقة جميلة و مثيرة تروق كلا الطرفين، و تثير مشاعرهما، حتى لا تكون هناك منغصات أثناء الممارسة الجنسية.

–    يجب أن يكون هدف الزوجين من العلاقة الحميمية هو المتعة بالدرجة الأولى،  و إشباع غرائزهما هما الاثنين، ليتمكن كل طرف من إيصال الطرف الآخر إلى مبتغاه و بالتالي يلبي مطالبه هو كذلك.

–    تبدأ التهيئة للممارسة الجنسية بواسطة القبلات و اللمسات و المداعبات، و غير ذلك من الأشياء المثيرة للشهوة و الرغبة الجنسية  التي تساعد على الاتصال الجنسي.

–    في الكثير من الأحيان يصل الزوج إلى الإثارة قبل الزوجة،  لهذا يجب عليه أن يراعي زوجته و العكس صحيح.

–    على الرجل ألا ينسى بعد الممارسة الجنسية مبادلة زوجته بالكلمات الجميلة و الرقيقة  و القبلات الخفيفة و الأحضان  لبضع دقائق حتى لا يفسد متعة زوزجته.

اقرأ ايضا: