متى-يتهرب-الزوج-من-العلاقة-الحميمة؟.jpg

في وقت من الأوقات و في إحدى اللحظات، يفقد الزوج الرغبة في إقامة العلاقة الجنسية فتعتقد المرأة أن زوجها فقد حبه لها، أو أنها لم تعد تثيره كما السابق، و ربما فقدت قدرتها على الإغراء، ما يتسبب في فقدان الثقة في نفسها و في اكتئاب يصعب الخروج منه…

و هذا التفكير لا يكون صائبا دائما، لأن فقدان الرجل الرغبة في إقامة علاقة مع زوجته، لا يرجع السبب دائما لزوجته أو أنه فقد الرغبة فيها، بل هناك أسباب خفية وراء هروب الزوج من إقامة علاقة حميمة مع زوجته.

هناك بعض الأسباب التي تتعلق بصحة و نفسية الرجل، التي يمكن اعتبارها من الأسباب الرئيسية وراء، ضعف الرغبة الجنسية عند الرجل، و هي ما يجعله يفقد الرغبة في العلاقة الجنسية.

و من أهم الأسباب و أبرزها تراكم الشحوم بجسد الرجل، إذ أثبتت الدراسات أن الرجال الذين يعانون من السمنة و بطن بارز إلى الأمام يفقدون الرغبة في إقامة علاقة جنسية بمقدار النصف تقريبا، في المقابل الرجال الذين يتمتعون بصحة جيدة و بجسم رشيق، يضلون محافظين على عطائهم و رغبتهم الجنسية، و يرجع ذلك بالأساس كون الأشخاص المعرضين للإصابة بارتفاع ضغط الدم و الكولسترول، معرضين لفقدان الرغبة الجنسية لعدم ضخ الدم في الجسم بشكل جيد و منه في الأعضاء التناسلية.

شعور الرجل بأن المرأة أحسن منه، أو دخلها أكبر من دخله، كل هذا يجعله يشعر و كأنه رجل غير مرغوب به، و غير قادر على العطاء، و هذا ما قد يكون السبب في فقدانه لرغبته الجنسية.

إصابة الرجل في جسده اثر حادثة أو شيء من هذا القبيل، أو إحساسه بالمرض و الألم، هذه كلها أسباب تعوق رغبة الرجل الجنسية، فالرجل ليس كالمرأة فهو غير قادر على إخفاء شعوره بالألم و المرض، و يمكن لأي مرض حل به، أن يجعله يفقد الرغبة في ممارسة الجنس مع زوجته.

لهذا عزيزتي المرأة إن كنت تعانين من رفض زوجك معاشرتك فلا تقلقي فأنت لست السبب.

اقرأ ايضا: