بلا شك أن كل امرأة تسعى دائما الى اسعاد زوجها خاصة أثناء العلاقة الحميمة أو الإتصال الجنسي بينهما ، إلا أن بعض الزوجات تقع في بعض الأخطاء ظنا منها أن هذا هو الترص السليم ؛ إلا أن هذه التصرفات قد تسبب بعض المشاكل في تطور العلاقة ذاتها .. لذا تعودي على الإبتعاد عنها
 
* ادعاء الوصول الى ذروة النشوة
 
تحاول بعض السيدات ادعاء وصولها الى النشوة اذا ما شعرت بأن الرجل قد وصل اليها وذلك ايمانا منها بأن متعتها تأتي من متعة الرجل نفسه ، وهذا الإعتقاد خاطئ تماما لأن متعة الرجل تأتي من متعة الطرفين وإلا كيف يندمج الرجل ويصل الى النشوة إذا كنت غير مندمجة أو تدعين الاندماج؟
 
ومما لا شك فيه أن هذا لن يجعل الرجل مسمتعا فهو سيشعر بأن شيئا غريب يحدث مهما حاولت اخفاء ذلك ، واذا لم يشعر بذلك ستجدين العلاقة روتينية يكرر الرجل خلالها ما يفعله دائما ظنا منه انه الطريق الى وصولك الى النشوة كما تدعين. عليك ان تعلمي كيف ومتى تخبريه وترشديه أن الوضع لا يرضيك ويفضل أن يكون أثناء العلاقة ولكن بطريقة رقيقة.
 
* انتظار تصرف معين من الرجل
 
هنا خطأ آخر تقع فيه الزوجة وهي الصمت أثناء العلاقة الحميمة وعدم ارشاد الرجل عن الحركات والاشياء التي تثيرها فهي تنتظر ان يعرف الرجل ما يجول بخاطرها ليقوم بعمله وهو ظن خاطيء ايضا
 
استخدمي ذكائك وفطنتك في توجيهه أثناء العلاقة ولا تفكري في رد فعله او ان كان سيتقبل الأمر ام لا او كيف سينظر اليك اذا طلبت منه ذلك .. فهذه الأمور غير ملائمة للعلاقة بين زوجين ، بل إن الأمر سيكون ايجابيا عكس ما تتوقعينه تمام فالرجل ينتظر ذلك منك ايضا.
 
* رفض الجنس بعد بدء العلاقة
 
قد تحاول بعض السيدات ارضاء ازواجهم قدر الإمكان وهذا امر جيد ولكن قد يكون خاطئا في بعض الأحيان .. إذا كنتِ متعبة أو مرهقة أو ليس لديكِ رغبة في ممارسة الجنس فارفضي واعتذري من البداية وليس في أثناء العلاقة لأن الرفض أثناء العلاقة قد يُفهم بشكل خاطيء من الزوج وان اكملت العلاقة دون اندماج فيها فتأكدي ان هذا لن يجعل زوجك راضيا.
 
* عدم ابداء الرغبة في الجنس
 
وهو خطأ تقع فيه بعض الزوجات .. عندما تشعرين بالرغبة اعطي اشارة إلى زوجك برغبتك، هذا سيجعله سعيدا وسيشعر بسعادة بشعوره انه مرغوب فيه ايضا .. لا تحاولي التفكير في رفضه .. حتى اذا حدث ورفض فقد يكون ليس لديه رغبة الآن أو مرهق مثلما يحدث معك أحياناً.
 
* الكلام أثناء العلاقة: 
 
اعرفي طبيعة زوجك وطبيعتك. هل ترغبان في التحدث اثناء العلاقة أم تكتفيان بالتواصل الحسي .. حاولي الإستسلام لاحساسك فقط ودعي مشاعركما هي التي تعبر.
 
* لا ترفضي مقترحاته: 
 
العلاقة الحميمية مثلها مثل أي علاقة في الحياة، تحتاج إلى تجديد وتجريب أوضاع وحركات جديدة. والرجال عادة يحبون بعد فترة من اتباع روتين معين التغيير والتجديد، فلا ترفضي أو تشعري بأنه فقد رغبته بك ولكن العكس… تقبلي الفكرة وتقبلي أن تختبري طريقة جديدة لأنها عادة ما ستزيد من المتعة.

 

اقرأ ايضا: