عنان مبيضين
قبل التعريف عن كيفية علاج الحموضة عند الأطفال يجب على الأم معرفة الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة، فإذا كان الطفل يقوم ببصق الطعام بشكل متكرر والتقيؤ باستمرار مع وجود بعض نقاط الدم مع البراز والسعال الشديد، والتهيج في الجهاز التنفسي خاصةً بعد تناول الطعام، فهذه العلامات جميعها تدل على وجود ازدياد الحمض المريئي لديه، مما يسبب ضعف في النمو عند الطفل، وهذه الظاهرة غير مقلقة في أغلب الأحيان لأن هذا الشيء طبيعي ولكنه مزعج عند الطفل، وهناك بعض الحلول لمعالجة الحموضة وسنتعرف عليها من خلال هذا المقال.

علاج الحموضة عند الأطفال

وضعية النوم عند الطفل يجب أن يتم تعديلها، فالنوم بشكل غير صحيح يمكن أن يزيد من ألم الحموضة وزيادتها، فيجب على الأم جعل رأس الطفل مرتفع بنحو ثلاثين درجة باستعمال بعض الوسائد الطرية الخاصة للأطفال ووضعها في القسم العلوي من جسم الطفل، فهذه الطريقة تحمي الطفل من رجوع محتويات المعدة الزائدة إلى المريء.
المعالجة عن طريق التدليك، فالانتظام بالتدليك على جسم الطفل يحمي الجهاز التنفسي ويحسنه، ويساعد الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه بكل نشاط؛ فالتدليك ينشط أعصاب الدماغ التي تسيطر على أجزاء متعددة من الجهاز التنفسي والهضمي، ويجعل جسم الطفل يعمل بشكل فعال. ويمكن أن يكون التدليك من خلال وضع بعض قطرات زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، أو زيت اللوز على راحة اليد والبدأ بتدليك معدة الطفل في اتجاه عقارب ساعة لمدة خمسة دقائق وبلمسات لطيفة جداً، ومن ثم تدليك ظهره لمدة خمسة دقائق أخرى، ومن ثم تدليك الأطراف؛ فتكرر هذه العملية من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً ليرتاح الطفل ويشعر بالهدوء.
التمارين الرياضية مفيدة جداً للطفل ويساعده على معالجة علامات وأعراض الحموضة، فعلى الأم تجربة التمارين الرياضية المخصصة للجهاز الهضمي كي تساعد الطفل على الهضم بصورة جيدة، وتكون هذه الحركات من خلال تحريك الفخذين ورفعهما إلى الأعلى ومن ثم إنزالهما وتكرار هذه العملية لدقائق، ومن ثم وضع الطفل بوضعية الاستلقاء على الظهر وبعد ذلك تجليسه كأنه في مقعد ومن ثم تنويمه وبعدها تجليسه وتكرر أيضاً الحركة لدقيقتين متتاليتين، وأيضاً تمارين الدراجة وهو أن نحرك ساقين الفل كأنه يقود دراجة جداً مهمة لتنشيط المعدة والجهاز التنفسي.
إعداد مشروب خاص للطفل من خل التفاح والماء الفاتر يخلطان جيداً ومن ثم يعطى الطفل مرتين كل يوم ملعقة كبيرة منه لمنع وجود الحموضة والارتجاع المريئي.
الشومر من الأعشاب المفيدة جداً لعلاج حموضة المعدة عند الأطفال، ويجب أن تخلط ملعقتين من الشومر مع ماء مغلي وتركه لمدة نصف ساعة ومن ثم إعطاء الطفل ملعقة منه ثلاث مرات يومياً.

المراجع:  1       2




علاج الحموضة عند الأطفال

بواسطة: عنان مبيضين – آخر تحديث: 21 مارس، 2017

قبل التعريف عن كيفية علاج الحموضة عند الأطفال يجب على الأم معرفة الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة، فإذا كان الطفل يقوم ببصق الطعام بشكل متكرر والتقيؤ باستمرار مع وجود بعض نقاط الدم مع البراز والسعال الشديد، والتهيج في الجهاز التنفسي خاصةً بعد تناول الطعام، فهذه العلامات جميعها تدل على وجود ازدياد الحمض المريئي لديه، مما يسبب ضعف في النمو عند الطفل، وهذه الظاهرة غير مقلقة في أغلب الأحيان لأن هذا الشيء طبيعي ولكنه مزعج عند الطفل، وهناك بعض الحلول لمعالجة الحموضة وسنتعرف عليها من خلال هذا المقال.

علاج الحموضة عند الأطفال

  • وضعية النوم عند الطفل يجب أن يتم تعديلها، فالنوم بشكل غير صحيح يمكن أن يزيد من ألم الحموضة وزيادتها، فيجب على الأم جعل رأس الطفل مرتفع بنحو ثلاثين درجة باستعمال بعض الوسائد الطرية الخاصة للأطفال ووضعها في القسم العلوي من جسم الطفل، فهذه الطريقة تحمي الطفل من رجوع محتويات المعدة الزائدة إلى المريء.
  • المعالجة عن طريق التدليك، فالانتظام بالتدليك على جسم الطفل يحمي الجهاز التنفسي ويحسنه، ويساعد الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه بكل نشاط؛ فالتدليك ينشط أعصاب الدماغ التي تسيطر على أجزاء متعددة من الجهاز التنفسي والهضمي، ويجعل جسم الطفل يعمل بشكل فعال. ويمكن أن يكون التدليك من خلال وضع بعض قطرات زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، أو زيت اللوز على راحة اليد والبدأ بتدليك معدة الطفل في اتجاه عقارب ساعة لمدة خمسة دقائق وبلمسات لطيفة جداً، ومن ثم تدليك ظهره لمدة خمسة دقائق أخرى، ومن ثم تدليك الأطراف؛ فتكرر هذه العملية من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً ليرتاح الطفل ويشعر بالهدوء.
  • التمارين الرياضية مفيدة جداً للطفل ويساعده على معالجة علامات وأعراض الحموضة، فعلى الأم تجربة التمارين الرياضية المخصصة للجهاز الهضمي كي تساعد الطفل على الهضم بصورة جيدة، وتكون هذه الحركات من خلال تحريك الفخذين ورفعهما إلى الأعلى ومن ثم إنزالهما وتكرار هذه العملية لدقائق، ومن ثم وضع الطفل بوضعية الاستلقاء على الظهر وبعد ذلك تجليسه كأنه في مقعد ومن ثم تنويمه وبعدها تجليسه وتكرر أيضاً الحركة لدقيقتين متتاليتين، وأيضاً تمارين الدراجة وهو أن نحرك ساقين الفل كأنه يقود دراجة جداً مهمة لتنشيط المعدة والجهاز التنفسي.
  • إعداد مشروب خاص للطفل من خل التفاح والماء الفاتر يخلطان جيداً ومن ثم يعطى الطفل مرتين كل يوم ملعقة كبيرة منه لمنع وجود الحموضة والارتجاع المريئي.
  • الشومر من الأعشاب المفيدة جداً لعلاج حموضة المعدة عند الأطفال، ويجب أن تخلط ملعقتين من الشومر مع ماء مغلي وتركه لمدة نصف ساعة ومن ثم إعطاء الطفل ملعقة منه ثلاث مرات يومياً.

المراجع:  1       2


مواضيع قد تهمك

اقرأ ايضا: