a2.jpg

الدهون ليست في بؤره الاهتمام

لا تكون كأندي , أندي من ذوي الاوزان الثقيله بل كان هناك وقت كان وزنه فيه وسطا لا هو بالسمن ولا بالنحيف كان محبوبا في عمله لتعاونه مع الاخرين , ولكن أصبح لديه مؤخرا احساس دائم بأن الاخرين ينظرون اليه نظره مختفه لضخامه حجمه بل انه اعتقد انه استبعد مرتين من اداء عمل معين وان كان قد حاول ان يجعل من حقيقه انه اكثر ضخامه من الاخرين تعوقه عن لاستمتاع بالحياه ولكن اخذ الامر بزاد صعوبه .

ويعود آني ألي بيته بعد يوم من العمل الشاق ويتناوله بعض الفائر وربما زجاجه مياه غازيه كتصبيره لحين انهاء زوجته من اعداد العشاء أثناء ذلك , ربما يقوم البعض بالعمل المكتبيه او يشاهد التليفزيون ويستمتع بالسكنيه والراحه وربما قال لااخرين بان من حقه أن يسترخي في نهايه يوم من العمل الشاق . وربما كان اخري شئ يريد أن يفعله هو ان يؤي بعض التمرينات الرياضيه والتي كانت تبدوا له كنوع من العذاب اضف الي ذلك أنه عندما جرب نفسه فبعض الانشطه الرياضيه لاحظ انه يسقط من الاعياء قبل اي شخص اخر وهو كان يشعر ه بالحرج لقد كان سعي بمجرد جلوسه في المنزل مسترخيا كسولا , كما كان يزدادا شيئا فشيئا لسبب عم نشاطه في المقام الاول ولكنه كان يقول دائما في نهايه اليوم انه متعب .

وفي العشاء كان يتناول كل ماكان يوضح امامه سواء كان هو جائعا . أو مالم يكن ويذكر ومنذ سنوات طويله سابقا قد علموه الا يترك في طبقه بقايا طعام لذا كان يفعل ما تعلمه في طفولته ويترك صحنه نظيفا , . قبل ان يذهب الي فراشه وكان هناك بالطبع مع مشاهده التليفزيون بعض التسليه ينتاول خلاها بعض الفطائر او الكيك وعندما يدق جرس المنبه في المصباح يعلن بدء يوم جديد من الممارسات غير الصحيه . لن تنهش اذا علمت ان نموذج اندي هذا ينطبق على عدد هائل من الاطفال في سن العاشره في البلدان الامريكة واننا نقوم بتربيه جيل من الاولاد والبنات المرفهين السمان وهذا خطا كبير نرتكبه وان كان الخبر الطيب هو أن هناك أمل , طلما كان الخطا هو خطانا لاننا نستطيع ان نصنع شيئا حياله .

اعتقد انك ايها القاري تقرأ هذه المقالات لانك مهموم بصحه اسرتك و متعاطف معك في رغبتك لمساعه اسرتك علي تحقيق هدفها . ولا اريدك ان تقرا هذا المقالة لذا تكن مستعا لاتخا خطوات علميه فاعله كي تري اولئك الذين تحبهم في حاله صحيه جيده ويعيشون حياه شعارها السلوك الصحي السليم , وسوف يكون هذا المقالات مدربك و رائدك وشريك خلال مسريتك نحو اللياقه ولقد اعطاك الله كل الادوات لتقم بهذه المهمه , ولا عليك الا ان تستخدم هذه الوسائل بفاعليه وان لم يكن الامر سهلا وان كنت قد جاهت عمرك كله من الزياده في الوزن والعادات السيئه الموثره علي اللياقه و لقد تعرضت للتوبيخ والمهانه طويلا اشعر بها ورغم ذلك فها انا انفعك لكي تجعل من هذه الاالم محركا لك وحافزا للتغير وهل وصفك الحالي كشخص سمين ومنخفض اللياقه

ولكن هذا تبسيط الامور فالإنسان مخلوقات معقده بطريقه مدهشه وربما كان هناك مئات الاسباب التي جعلتك تجاهد وتصارع وزنك الزائد على مر السنين يجب الكشف عن المكان الذي يمنك أنت واسرتك ان تصبحوا فيه مستقبلا .

Tags: اداء


الصحة العامة –


تطوير الذات

اقرأ ايضا: