blackberry-logo_1

 

إن انتقال العدوى والبكتيريا في المستشفيات بين المرضى هو مصدر قلق حقيقي، فالأدوات الطبية في غرف المرضى بما فيها الهواتف المحمولة، يمكنها أن تحمل البكتيريا عليها وتسبب أضرارًا خطيرة.

 

بلاك بيري تصمم الآن هاتفًا ذكيًا خاليًا من البكتيريا، كي تصبح الخيار الآمن الأفضل للعاملين في المستشفيات والجراحين والأطباء، كما يقول الرئيس التنفيذي لها جون تشين.

وقال تشين للمراسلين الأربعاء الماضي في مستشفى شمال تورنتو إن هذا سيوفر على العاملين في الرعاية الصحية القلق بشأن تعقيم هواتفهم، كما كان تشين قد كشف في هذا المؤتمر عن مشروع تجريبي للتنبيهات السريرية، مضيفًا أن بلاك بيري لم تبدأ في تنفيذ مشروع الهاتف النظيف بعد.

الشركة الكندية للهواتف عقدت تعاونًا مع شركتي  ThoughtWire و  Cisco Systems Incكي توفر للممرضات والأطباء في مستشفى ماكينزي ريتشموند هيل هذه الهواتف الآمنة، مع قدرة إرسال الرسائل والإنذارات، ولم تعلن الشركة عن الميزانية التي خصصتها للمشروع.

وقال دكتور أفيف جلادمان مدير قسم المعلومات الطبية في مستشفى ماكينزي إن انتقال العدوى والبكتيريا في المستشفيات بين المرضى هو مصدر قلق حقيقي، فالأدوات الطبية في غرف المرضى بما فيها الهواتف المحمولة، يمكنها أن تحمل البكتيريا عليها وتسبب أضرارًا خطيرة.

وقال جلادمان إن الأطباء والممرضات يتوجب عليهم أن يمسحوا هواتفهم ويعقموها بالكحول قبل دخول غرفة المريض في كل مرة، وقد قالت دراسة نشرت في دورية الميكروبيولوجي التطبيقية إن ضغطة الإصبع على زر الهاتف تنقل ما لا يقل عن 20 إلى 30 بالمئة من الميكروبات، وهذا شيء لا يستهان به.

وأضاف أن المستشفيات لا تدرك أهمية الكحول في إزالة البكتيريا، ومعظم الأطباء لا يقومون بتعقيم هواتفهم قبل الدخول على المريض، ثم قال إن العدوى المكتسبة من المستشفيات هي واحدة من أهم الأسباب التي يموت بسببها المرضى.

وتخوض بلاك بيري حاليًا منافسة شرسة مع شركتي آبل وسامسونج، ما جعلها تتحول إلى نظام تشغيل وبرمجيات عالية الأمن والحماية.

 

اقرأ ايضا: