إلون موسك Neuralink

على الصعيد الشخصي، أعتبر إلون موسك واحد من أنجح رواد الأعمال في التاريخ الحديث، خاصةً عندما أراه يتحدث عن أدق التفاصيل في مشاريعه المختلفة (SpaceX, Tesla) وأتذكر مثلًا حديثه في لقاء صحفي عن شركة SpaceX بشكل تقني للغاية للدرجة التي جعلتني أتخيله عالم صواريخ.

وعلى ما يبدو فإنّه يسعى لبدء مشروع جديد أو بمعنى أدق “مُغامرة جديدة” عبر شركة Neuralink المختصة في تطوير تقنية ذكاء اصطناعي يُمكن زراعتها في مخ الإنسان! نعم أنت لم تُخطئ في قراءة هذه الجملة الأخيرة طبقًا لتقرير من جريدة وول ستريت.

حسب التقرير فإنّ هدف شركة Neuralink هو اكتشاف التقنيات التي تجعل الاتصال بين العقل البشري والآلة ممكنًا، ويضيف التقرير أنّ إلون موسك يلعب دورًا هامًا في الشركة الناشئة الجديدة. وجدير بالذكر أنّ السيد موسك لمّح إلى فكرة زرع الذكاء الاصطناعي في العقل البشري في عدّة مناسبات سابقة لكن الإعلام كان يتناولها كأحلام وأماني فقط وليست حقيقة يُمكن تطبيقها.

في البداية، تهدف شركة Neuralink إلى تقديم نموذج اختباري يعمل بنسبة مئة بالمئة لإثبات أمان هذه التقنية الغريبة، على أن يكون الهدف من هذا النموذج هو علاج بعض الأمراض مثل الصرع والاكتئاب.

المصدر

اقرأ ايضا: